Exposition of the Third Sunday :: `K`cmarwout ouoh `ktaiyout

`K`cmarwout ouoh `ktaiyout qen `tve@ nem hijen pikahi@ `wpen`aly;inoc `nnou]@ pen=o=c I=y=c P=,=c@ aiermion `nnek`hbyoui@ `ftomt `eroi `nje panouc@ ouoh ai]niat `mmwou@ my`etakaitou nem nirwmi.

طرح واطس
التفسير
مبارك وجليل في السماء وعلى الأرض إلهنا الحقيقي ربنا يسوع المسيح . إذا تفكرت وتأملت في أعمالك وما صنعته مع الناس يبهت مني العقل . اسمعوا تعاليمه المقدسة معلنة ظاهرة . كيف يبكت المخالفين مالكي الأموال في هذا العالم قائ ً لا . أن أغنياء هذا العالم قد أخذوا عزاهم وهم المتكبرون بقلوﺑﻬم والشرهون بنفوسهم . الويل للمتمسكين بافتخار الكرامة الذين احبوا مجد الناس أكثر من مجد الله . اسمعوا أيها الرخومين عن وداعة ومحبة السيد المسيح لاجنس البشر لأن قصده أن نتشبه به حيث قال: حبوا أعداءكم باركوا لاعنيكم صلوا لأجل الذين يسيئون إليكم ويطردونكم . فحسنًا قطعت أيها المعلم أصل العدو المارق . وقد أوسعت الطريق إلى سبيل السلامة . أنت أخضعت ذاتك وصرت لنا مثا ً لا . وأبطلت قوة العدو بتواضعك . فلنحب أعداءنا ونسعى كحسب وصاياه كما احبنا الله وصار لنا خلاصًا . فإذا أحببنا أعدائنا وسلكنا بمرضاته فضحنا الشيطان وأبطلنا سائر حيله . ولاسيما _________يا أحبائي إذا أحببنا بعضنا بعضًا فإنه يكون معنا ويطهر كل مساكنا . وإذا سلكنا هكذا في الطريق السمائي فإن الخلاص والنجاة يكونان لنا . ولنقرض بعضنا من أموالنا لكي نأخذ العوض في قيامة الصديقين . ولنحسن في فعل الخير لكي يعطينا الصالح كل العوض . فإن الوعد الذي وعدنا به هو الحياة الأبدية ولنكن رحومين فإنه سبق تقدمنا في ذلك ونجانا ورحمنا كوعده الصادق كونوا رحماء فإن أبيكم السمائي هو رحوم وقال لا تدينوا لئلا تدانوا . ولا تسلموا اخوتكم للحكم . لئلا يحكم عليكم اغفروا يغفر لكم أعطوا تعطوا ارحموا ترحموا . ولنبسط أيدينا نحو أحباء الرب بكيل مملوء رحمة فائض لكي ننال الكيل الحقيقي من يد الديان الحق وعوض الأرضيات يجازينا بالسمائيات واربنا الشكر دائمًا .
وله آدام
ما بال أعين الأغنياء مغمضة لا تنظر النور . وما بال آذاﻧﻬم صمت عن السماع . وهاهوذا صوت السيد نسمعه في الإنجيل إذا سمعته الجبابرة سقطت قوﺗﻬم وبطلت عزﺗﻬم واقتدارهم . أنصتوا أيها الكسالى والمتوانين وتأملوا الوعيد واخشوا منه يا مالكي الأموال والأمتعة . افتحوا آذانكم وافهموا واعلموا . فأنه ليس نبي ولارسول لكن هو الله كلمة الآب الذي قال . الويل لكم أيها الأغنياء فأنكم قد أخذتم عزاكم . الويل للشباعى الذين لايرحمون الفقراء . والآن هم يشبعون وأنتم تجوعون . الويل للذين يقبلون اﻟﻤﺠد الباطل هؤلاء يفتضحون في الدين . فافهموا وتعجبوا من
51
هذه التعاليم المحيية التي قالها السيد المسيح . حبوا أعداءكم واحسنوا إلى من يبغضكم . وباركوا لاعنيكم . وصلوا بلا فتور على من يطردكم . اسمعوا وافهموا أن المسيح إلهنا لكم من أجل لخلاصنا . فإذا كان الإله فعل به هذا وكان يتأنى عليهم بصلاحه . فيجب علينا نحن بالضرورة أن نحتمل ذلك من أصحابنا لعظم مكافئتنا . فإذا تأنينا على ابن جنسنا الذي ربته الكنيسة . ونصنع معه محبة بشرية من أجل اسم المسيح فهو يرحمنا في ملكوته . هذه الوصية فيها نفع وفائدة . أيها الأخوة لا تتشبهوا بالعالميين لأﻧﻬم يحبون بعضهم بعض محبة باطلة . لكن أقول لكم أنتم حبوا أعداءكم لكي يكون أجركم عظيمًا في ملكوت السموات . وأعطوا الفقراء لكي تنالوا ثمرة صالحة ولا تقرضوا على رجاء أنكم تأخذون العوض لتنالوا نعمة عظيمة . انظروا إلهنا كيف بصلاحه يفيض نعمته على جميع العالم اخيار ًا واشرارًا ، واحذروا أن تدينوا فتدانوا ولا تحكموا على أحد فيصنع بكم كما تصنعون . اغفروا يغفر لكم u1575 ارحموا ترحموا . وتحننوا على الفقراء فإن الرحمة تفتخر على الحكم في يوم الدينونة . ولتكن يدكم مملوءة في حضن الفقراء فيمتلئ حضنك بكيل فائض وتكون مكافأتكم بلا عيب من قبل يسوع المسيح الذي له اﻟﻤﺠد إلى الأبد آمين .

`K`cmarwout ouoh `ktaiyout qen `tve@ nem hijen pikahi@ `wpen`aly;inoc `nnou]@ pen=o=c I=y=c P=,=c@ aiermion `nnek`hbyoui@ `ftomt `eroi `nje panouc@ ouoh ai]niat `mmwou@ my`etakaitou nem nirwmi.

طرح واطس
التفسير
مبارك وجليل في السماء وعلى الأرض إلهنا الحقيقي ربنا يسوع المسيح . إذا تفكرت وتأملت في أعمالك وما صنعته مع الناس يبهت مني العقل . اسمعوا تعاليمه المقدسة معلنة ظاهرة . كيف يبكت المخالفين مالكي الأموال في هذا العالم قائ ً لا . أن أغنياء هذا العالم قد أخذوا عزاهم وهم المتكبرون بقلوﺑﻬم والشرهون بنفوسهم . الويل للمتمسكين بافتخار الكرامة الذين احبوا مجد الناس أكثر من مجد الله . اسمعوا أيها الرخومين عن وداعة ومحبة السيد المسيح لاجنس البشر لأن قصده أن نتشبه به حيث قال: حبوا أعداءكم باركوا لاعنيكم صلوا لأجل الذين يسيئون إليكم ويطردونكم . فحسنًا قطعت أيها المعلم أصل العدو المارق . وقد أوسعت الطريق إلى سبيل السلامة . أنت أخضعت ذاتك وصرت لنا مثا ً لا . وأبطلت قوة العدو بتواضعك . فلنحب أعداءنا ونسعى كحسب وصاياه كما احبنا الله وصار لنا خلاصًا . فإذا أحببنا أعدائنا وسلكنا بمرضاته فضحنا الشيطان وأبطلنا سائر حيله . ولاسيما _________يا أحبائي إذا أحببنا بعضنا بعضًا فإنه يكون معنا ويطهر كل مساكنا . وإذا سلكنا هكذا في الطريق السمائي فإن الخلاص والنجاة يكونان لنا . ولنقرض بعضنا من أموالنا لكي نأخذ العوض في قيامة الصديقين . ولنحسن في فعل الخير لكي يعطينا الصالح كل العوض . فإن الوعد الذي وعدنا به هو الحياة الأبدية ولنكن رحومين فإنه سبق تقدمنا في ذلك ونجانا ورحمنا كوعده الصادق كونوا رحماء فإن أبيكم السمائي هو رحوم وقال لا تدينوا لئلا تدانوا . ولا تسلموا اخوتكم للحكم . لئلا يحكم عليكم اغفروا يغفر لكم أعطوا تعطوا ارحموا ترحموا . ولنبسط أيدينا نحو أحباء الرب بكيل مملوء رحمة فائض لكي ننال الكيل الحقيقي من يد الديان الحق وعوض الأرضيات يجازينا بالسمائيات واربنا الشكر دائمًا .
وله آدام
ما بال أعين الأغنياء مغمضة لا تنظر النور . وما بال آذاﻧﻬم صمت عن السماع . وهاهوذا صوت السيد نسمعه في الإنجيل إذا سمعته الجبابرة سقطت قوﺗﻬم وبطلت عزﺗﻬم واقتدارهم . أنصتوا أيها الكسالى والمتوانين وتأملوا الوعيد واخشوا منه يا مالكي الأموال والأمتعة . افتحوا آذانكم وافهموا واعلموا . فأنه ليس نبي ولارسول لكن هو الله كلمة الآب الذي قال . الويل لكم أيها الأغنياء فأنكم قد أخذتم عزاكم . الويل للشباعى الذين لايرحمون الفقراء . والآن هم يشبعون وأنتم تجوعون . الويل للذين يقبلون اﻟﻤﺠد الباطل هؤلاء يفتضحون في الدين . فافهموا وتعجبوا من
51
هذه التعاليم المحيية التي قالها السيد المسيح . حبوا أعداءكم واحسنوا إلى من يبغضكم . وباركوا لاعنيكم . وصلوا بلا فتور على من يطردكم . اسمعوا وافهموا أن المسيح إلهنا لكم من أجل لخلاصنا . فإذا كان الإله فعل به هذا وكان يتأنى عليهم بصلاحه . فيجب علينا نحن بالضرورة أن نحتمل ذلك من أصحابنا لعظم مكافئتنا . فإذا تأنينا على ابن جنسنا الذي ربته الكنيسة . ونصنع معه محبة بشرية من أجل اسم المسيح فهو يرحمنا في ملكوته . هذه الوصية فيها نفع وفائدة . أيها الأخوة لا تتشبهوا بالعالميين لأﻧﻬم يحبون بعضهم بعض محبة باطلة . لكن أقول لكم أنتم حبوا أعداءكم لكي يكون أجركم عظيمًا في ملكوت السموات . وأعطوا الفقراء لكي تنالوا ثمرة صالحة ولا تقرضوا على رجاء أنكم تأخذون العوض لتنالوا نعمة عظيمة . انظروا إلهنا كيف بصلاحه يفيض نعمته على جميع العالم اخيار ًا واشرارًا ، واحذروا أن تدينوا فتدانوا ولا تحكموا على أحد فيصنع بكم كما تصنعون . اغفروا يغفر لكم u1575 ارحموا ترحموا . وتحننوا على الفقراء فإن الرحمة تفتخر على الحكم في يوم الدينونة . ولتكن يدكم مملوءة في حضن الفقراء فيمتلئ حضنك بكيل فائض وتكون مكافأتكم بلا عيب من قبل يسوع المسيح الذي له اﻟﻤﺠد إلى الأبد آمين .

Last Updated: Oct 29, 2014 05:22:32 PM by minatasgeel
Added: Feb 12, 2006 10:08:46 PM by minatasgeel